هاشلي بربارة والقمح بالكوارة

من زمان وجاي وأنا بسافر هون وهونيك. وقد ما برمت ولفيت فيي أكدّلكن إنو أحلى من العادات الاجتماعية والدينية اللبنانية ما بشوف. يمكن لأنو بتجمع بين الـCoolness والفخفخة الغربية من ميل، وبين الإيمان والدفا الشرقيين من ميل تاني. وإذا بتسألوني إلي، أحلى مناسبة على قلبي، وأكتر وحدي بتزكرني بزغري هي أكيد عيد البربارة.

على لحن غنية هاشلي بربارة  اللي ألّفا فيلمون وهبي لصباح، كنا أنا وولاد الجيران يللي من عمري نلبس الـMasque أو “الوج” المعمول عشكل الشخصيات السياسية أو شخصيات الكارتونز المشهورة بوقتا (كانو غراندايزر ودايسكي وكودجي آكلين أكتر شي succes عإيامي)، وكنا نحمل حالنا ونروح ندق عبواب سكان البناية يللي كانوا يعطونا مصاري (بين 250 ليرة و5 ليرات للزناكيل بيناتن)، من دون ما ننسى أكيد حلو العيد: القطايف بجوز وبقشطا والمعكرون والمشبك والقمحية.

الفترة يللي عم بحكيلكن عنا كانت بين آخر السبعينات ونصّ التمانينات، يعني بعزّ الحرب الأهلية اللبنانية. وبتذكّر إنو في مرات كتيري كانت الناس تفضّل ما تفتح بوابا بليلة البربارة لأنو كانت تخاف يكون في حراميي مخبايين ورا الماسكات. ومن ورا هالشي خفّت هالعادة. بس أنا منّي وعليي، كل سنة، إذا ساقبت كنت موجودي بلبنان بليلة 3 كانون الأول، بشتري دايمن لإلي وبشرّي كل العيلة ماسكات أو Costumet متل ما دارج هلق، ومنروح نبربر ونضحك ونتحلّى ونصلّي بكنيسة القديسة بربارة بعمشيت.

157094_10150096940435476_4613967_n
كنيسة القديسة بربارة بعمشيت، قضاء جبيل

وبضيعة عمشيت بالزات يللي القديسة بربارة هيي شفيعتا ويللي في كتير من سكانا مسمايين عإسما (بربارة للنسوان وبربر للرجال)، بيعملو كشّافة المنطقة حواجز البربارة (غير حاجز البربارة الشهير هيداك تبع ربطات الخبز) وبيوقفوا السيارات لحتى يضيفوون كبايات بلاستيك مليانة قمحية، بركة العيد.

وعيد البربارة إلو Lexique خاص ناص. ومنشان هيك نقّيت كم كلمة وتعبير من هيدا العيد تحتى نضوّي عليا أكتر ونفهما.

1- عيد البربارة أو البربارة tout court: 

Kalteysen_St._Barbara_Altarpiece_(detail).jpg
تعزيب القديسة بربارة

 

صحيح إنو العيد الرسمي للقديسة هو بـ4 كانون الأول بحسب الرزناما الليتورجيي المارونيي، بس نحنا منعيّدا بـ3 الشهر يعني بليلة العيد. بيقولو إنو القديسة الشهيدة خلقت باليونان أو بتركيا أو ببعلبك. كان بيا رجّال من عبادين الأصنام، ومشان هيك وقتا صارت مسيحيي اضطهدا وقام آخر شي قطعلا راسا بسيفو. وبتقول الأسطورة إنو هيي وهرباني كانت تتنكر تما حدا يعرفا، وفي مرة وهي قاطعا بحقلة قمح، صارت عجيبة خلت القمحات يطول حشيشن وهيك قدرت تتخبى بيناتن، ومن هون صرنا نعمل القمحية بإيامنا.

2- القمحية أو القمح:

بما إنو القمح إلو علاقة قويي بأسطورة القديسة بربارة، كان شي طبيعي إنو يكون إلو مطرح خاص بين أنواع حلو العيد. القمحية هي قمح مسلوق مع يانسون بيتّاكل سخن مع زومو المخلوط بالسكّر والما زهر والما ورد وفوقو قلوبات مشكلة (لوز، جوز، فستق حلبي، صنوبر وزبيب).

القمحات النيّين من نفس الوسقة، بينزرعو بالقطن أو بالتراب جوات جرار فخار، وبينحطوا تحت شجرة عيد الميلاد قدام المغارة يللي مفترض تنعمل دغري بعد عيد البربارة. إذا ربي القمح وصار حشيشو أخضر وطويل من وقتا لليلة عيد الميلاد، بتكون علامة خير وبحبوحة للسنة الجايي.

Wheat
القمح بالمغارة

وفي كمان نظرية بتربط رمزية القمح بالتاريخ الفينيقي للبنان وهي مشروحة بهيدا الفيديو

3- تعو تنبربر: 

الاحتفال بعيد البربارة في منّو فعل: يبربر أو تبربر، يعني يلبس الماسك ويدور يدق عالبواب. ومع إنو المناسبة بالمبدأ هي للولاد بس كمان الكبار أكيد فيون يشاركو، وخدولكن على ضحك وتنكيت.

1462668_10152728644095476_1643047014_o

4- الوج: 

متل ما قلت بأول هيدا البوست، عإيامي ما كان دارج واحد يلبس Costume كامل متل يللي منشوفن اليوم. كانو دارجين ماسكات بلاستيك تغطيلنا كل وجنا. وأكترية هالوجاه ما كانت كتير حلوي ومن هون إجت عبارة “وج البربارة” يللي بتستعمل تنوصف الأشخاص المش حلوين (مثلاً: لعمى شو فزيّعة، وجا متل وج البربارة).

mask vendor
بيّاع وجاه بربارة بجونية

5- أغاني البربارة، هاشلة وبسيّة:

في كتير ناس بيخلطو بين البربارة وهالويين. صح إنو بيشبهو بعضن بالدق عالبواب وأخد الحلو. بس بربارتنا مميزة لأنو في إلا جمل معروفة بتتغنى وبترافقا متل:

“هاشلة بربارة مع بنات الحارة.”

“بسية بربارة، شو صرلك محتارة، والقمح بالكوارة.”

“بسية بسية القمح من عشية، يا معلمتي حلي الكيس اللّه يبعتلك عريس.”

متل ما منعرف، مفترض أهل البيت يللي بيفتحو الباب يعطو الولاد مصاري وحلو. إذا رضيو الولاد على كمية المصاري والحلو بيغنو:

“أرجيلة فوق أرجيلة، صاحبة البيت زنكيلة.”

وإذا ما رضيوا عن “الغلة” بيغنوا:

“بلاطة فوق بلاطة

صاحبة البيت ض..ة!”

 

وهيك منكون وصلنا لآخر جولتنا بعالم عيد البربارة.

بهالإيام السودا يللي عم تمرق على لبنان بتمنى إنو بركة القديسة بربارة يللي استشهدت لإيمانا على إيد أقرب الناس إلا تحلّ علينا كلنا، وتوصل تضحياتنا لهدفا، ويكونو قمحاتنا مبحبحين للسنة الجايي!


Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.